ثقافة وتراث

ثقافة

ريـما عبدالملك… نَعتَذِرُ إِليكِ

ريـما عبدالملك… نَعتَذِرُ إِليكِ

هنري زغيب * كنتُ أُراقبُكِ، وأَنتِ تتسلَّمين حقيبة الثقافة من سالِفَتِكِ روزْلين باشْلُو، فسمعْتُ في عينيكِ بياضَ ثقةٍ وسوادَ تذكار:…
أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبِّ المَمنوع (4 من 5)

أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبِّ المَمنوع (4 من 5)

هنري زغيب* في الثلاث الحلقات السابقة، عرضتُ نماذج من رسائل أَلبِر كامو إِلى حبيبته ماريَّا، وفيها كيف هذا الكاتبُ القوي،…
تحدّي خطابات الإعاقة والأنوثة والعروبة من خلال الأدب: مُذَكَّراتٌ من الخليج

تحدّي خطابات الإعاقة والأنوثة والعروبة من خلال الأدب: مُذَكَّراتٌ من الخليج

تتحدّثُ الأكاديمية والكاتبة الكويتية شَهد الشَمَّري في كتاب “رأس فوق الماء” الذي كتبته بالانكليزية عن مذكراتها الرائدة التي تتحدّى الخطاب…
أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبّ الممنوع (3 من 5)

أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبّ الممنوع (3 من 5)

هنري زغيب* أَبعدَ من أَن تكون هذه الرسائل كتابات لاهبة بين عاشقين، هي مرآةٌ لافتةٌ لكاتب كبير في وهج أَلبِر…
ضَريحُ ميخائيل نعيمه في الشخروب رَحلةٌ إلى الذّاتِ الأَوسَع

ضَريحُ ميخائيل نعيمه في الشخروب رَحلةٌ إلى الذّاتِ الأَوسَع

سهى حدّاد/نعيمه* “وُلد ميخائيل نعيمه في بسكنتا في 17 أكتوبر 1889 ورَحَلَ إلى دنيا الحقّ والنور في 28 فبراير 1988،…
ليلةُ العَودَة إِلى الوَطَن

ليلةُ العَودَة إِلى الوَطَن

هنري زغيب* لا لأَنَّ الدُخولَ مَجَّانيٌّ بل لأَنَّ الجُمهورَ الذي تقاطَرَ كثيفًا ليلة الأَحد إِلى “فوروم بيروت” كأَنّه انهمرَ انتقامًا…
… وشو يعني “لبنان اللبناني”؟

… وشو يعني “لبنان اللبناني”؟

هنري زغيب* تسأَلينني، يا غالية، لماذا كلَّما ذكرتُ وطني أَرفدُه بعبارة “لبنان اللبناني”، وفي سؤَالِكِ ضبابٌ من شكٍّ واستغراب. إِليكِ…
أَلبِر كامو وماريَّا: رسائل الحبّ الممنوع (2 من 5)

أَلبِر كامو وماريَّا: رسائل الحبّ الممنوع (2 من 5)

هنري زغيب* الحلقة الأُولى من هذه الخماسية كانت مقدمةً تمهيدية لظروف المسيرة العاطفية الجَمُوح التي جمعَت الكاتب أَلبِر كامو بالممثلة…
أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبّ المَمنوع (1 من 5)

أَلبِر كامو وماريَّا: رسائلُ الحبّ المَمنوع (1 من 5)

هنري زغيب* في تاريخ الآداب والفنون صفحات مطوية للأُدباء والشعراء والفنانين، منها يوميات خاصة وحميمة، ومنها رسائل حب تبقى مطوية…
هنري ماتيس: حكاية “الستوديو الأَحمر” (2 من 2)

هنري ماتيس: حكاية “الستوديو الأَحمر” (2 من 2)

هنري زغيب* في الجُزءِ الأَول من هذا المقال سردتُ مسيرة هنري ماتيس في مراحلها المختلفة. في هذا الجزء الآخَر (والأَخير)…
زر الذهاب إلى الأعلى